الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ينظم الدورة التدريبية الثانية في مجال تنظيم الاتصالات

نظم الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات فعاليات الدورة التدريبية الثانية للمركز المصري الإفريقي للتدريب في مجال تنظيم الاتصالات في الفترة من 1 إلى 9 ديسمبر بمشاركة 12 دولة إفريقية.

وجاء ذلك في إطار تنفيذ خطة الجهاز الرامية إلى بناء الكوادر البشرية الإفريقية في مجال تنظيم الاتصالات، وتبادل الخبرات والممارسات الفنية والتجارية مع نظرائهم بأجهزة تنظيم الاتصالات في القارة الإفريقية، وتماشيًا مع توجهات الدولة بتعزيز العلاقات مع دول القارة الإفريقية.

وشملت مجالات التدريب التي قدمها المركز في دورته الثانية موضوعات خاصة بالأمن السيبراني والاستخدام الأمثل لموارد الاتصالات الحيوية كالطيف الترددي. ويوفر البرنامج فرصًا للتواصل المستمر بين الخبراء في الدول الإفريقية لتبادل الرؤى والاستفادة من تجارب مصر في هذا الشأن، حيث تسعى الحكومات الإفريقية إلى تعظيم الاستفادة من نماذج المدن الذكية كالعاصمة الإدارية الجديدة ومدينة العلمين وغيرها.

وجدير بالذكر أن مركز التدريب المصري الإفريقي هو الأول من نوعه في إفريقيا للتدريب في مجال تنظيم الاتصالات، حيث يتيح فرصًا واسعة لتبادل الخبرات بين دول القارة في مجالات الاتصالات. ويهدف المركز إلى توحيد الرؤى بين منظمي الاتصالات والهيئات ذات الصلة في القارة الإفريقية من خلال منظومة تدريبية متخصصة تضم الخبرات المصرية الأكاديمية والمهنية لتمكينهم من المساهمة في بناء اقتصاد إفريقي رقمي واعد.

ويستهدف المركز تدريب 150 متخصص سنويًا من خلال دورات تدريبية متخصصة يعكف على تصميمها وتدريسها نخبة من الخبراء الدوليين. ومن المقرر أن يقوم المركز بتنفيذ ثلاثة برامج تدريبية متخصصة سنويًا.

زر الذهاب إلى الأعلى