الحاضنات التكنولوجية ضمن خطة المالية بمشروع توثيق «ذاكرة مصر» لبناء الوعى الوطنى تمهيدًا لـ «السك» على العملات

استعرض الدكتور محمد معيط وزير المالية، جهود مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة» فى توثيق ذاكرة مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى، من خلال بناء الوعى الوطنى بالإنجازات غير المسبوقة فى الخمس سنوات الماضية، التى تجسدت بمشروعات قومية كبرى تُسهم فى إرساء دعائم التنمية الشاملة والمستدامة، وتحسين مستوى معيشة المواطنين، والارتقاء بالخدمات المقدمة إليهم، موجهًا باستدامة تعظيم هذه الجهود عبر الإسهام الفعال فى تخليدها بواسطة سك هذه المشروعات التاريخية الرائدة على العملات المتداولة والتذكارية، بعد اتخاذ الإجراءات اللازمة، واستصدار الموافقات اللازمة من مجلس الوزراء، على النحو الذى حدده القانون.

قال اللواء حسام خضر رئيس مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة»، إنه تم إعداد تصميمات لكل المشروعات القومية التى شهدتها مصر خلال الخمس سنوات الماضية، واقتراح «سك» كل منها على العملات المتداولة .والتذكارية والطوابع التذكارية، وفقًا لما يحدده مجلس الوزراء

موضحًا أن هناك العديد من المشروعات التاريخية التى تستحق التوثيق، ومنها: «العاصمة الإدارية، والريف المصري الجديد، ومدينة العلمين الجديدة، والشبكة القومية للطرق، ومحطات توليد الطاقة، وحقل ظهر للغاز، وقناطر أسيوط الجديدة، ومزارع الطاقة الشمسية بأسوان، وثمانون عامًا تضامن، وقناة السويس الجديدة، والمشروع القومي للإسكان، والمشروع القومى للاستزراع السمكى، وهضبة الجلالة، والحاضنات التكنولوجية، والمركز اللوجيستي لتخزين وتداول الحبوب، والمنطقة الاقتصادية لمشروع المثلث الذهبي»، وقد تم سك عشرة مشروعات بالفعل على بعض العملات، وإعداد تصميمات للمشروعات الأخرى بالتعاون مع الجهات المعنية.

زر الذهاب إلى الأعلى